حواءمجتمع

11 سبب عدم انتظام الدورة الشهرية عند السيدات و طرق علاجها

سبب عدم انتظام الدورة الشهرية و علاجها

استخدم مفاتيح (→ السابق & التالي ←) للتصفح

تعاني بعض النساء من عدم انتظام الدورة الشهرية ، سواء بتأخر حدوثها، أو تكرار فترة الطمث أكثر من مرة خلال الشهر. متوسط الدورة الشهرية المنتظمة لدى السيدات يتراوح من 25 إلى 35 يوماً. بحيث تستمر دورة الحيض في الوضع المنتظم نحو 28 يوماً.

في هذه المقالة سنعرض لكي سيدتي 11 سبباً لعدم انتظام الدورة الشهرية عند السيدات و طرق علاجها المناسبة. و لكن قبل أن نبدأ نرجو منكي مشاركة المقال مع الأصدقاء و المهتمين.

عدم انتظام موعد الدورة الشهرية
موعد الدورة الشهرية

حيث تتراوح مدة النزف الطبيعية لدى النساء خلال الدورة الشهرية المنتظمة من يومين حتى 7 أيام. و المتوسط هو 5 أيام. فإذا تخطت السيدة هذه المدة فهذا يدل على أن المرأة تعاني من تأخر الحيض، وفي حال تكرارها مرتين شهريًا على الأقل فهذه الحالة تسمى النزيف.

أعراض عدم انتظام موعد الدورة الشهرية

و من أعراض اضطراب موعد الدورة الشهرية لدى السيدات :

  • نزيف يستمر مدة أطول من سبعة أيام.
  • نزيف حاد بشكل غير عادي خلال فترة الطمث.
  • حمى، ألم حاد، قيء وغثيان.
  • أو حدوث نزيف بعد أن دخلتِ بالفعل مرحلة انقطاع الطمث ومرّ َعام دون فترات حيض.
اقرأ أيضاً : 20 طريقة سهلة تساعدك في تخفيف ألام الدورة الشهرية بسرعة

أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية لدى السيدات

تتعدد أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية ، بعضها ما هو طبيعي وعادي، والبعض الآخر دليل على مشاكل صحيةٍ أكثر خطورة. إليك أهم أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية عند السيدات :

أولاً – امراض الجهاز التناسلي لدى النساء , و أهمها :

  • سرطانات الرحم و بطانته و التي قد تسبب أيضاً نزف شديد بعد الجماع.
  • تليفات الرحم المعروفة باسم الاورام الحميدة داخل الرحم.
  • أيضاً بطانة الرحم الهاجرة
  • كذلك متلازمة تكيّيس المبايض المعروفة باسم (متلازمة المبيض متعدد الكيسات) و يرمز لها بالرمز PCOs و المقصود بها : ظهور أكياس صغيرة مليئة بالسوائل حول المبايض بسبب اضطراب الهرمونات , مما يؤدي إلى حدوث خلل في عملية التبويض الطبيعية لدي السيدات.

ثانياً – اضطراب الهرمونات الجنسية لدى النساء.

مثل التستوستيرون و هرمون الاستروجين المسؤول عن التبويض و هرمون الاستروجين المسؤول عن احداث الطمث و التخلص من البويضة الناضجة في حال عدم حدوث الاخصاب.

ثالثاً : من اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية لدى السيدات

اضطراب هرمونات الغدة الدرقية و المعروفة باسم TSH , T3 , T4

رابعاً : الرضاعة الطبيعية لدى السيدات

حيث يعمل هرمون الحليب البرولاكتين على تثبيط انتاج الهرمونات الانثوية المسؤلة عن التبويض و احداث الدورة الشهرية.

خامساً : الاجهاض المبكر أو الحمل غير المتوقع او المخطط له:

مما يؤدي إلى حدوث تنقيط للدم و من ثم غيابها او نزفها بشكل غير منتظم .

سادساً : وسائل منع الحمل أو تحديد النسل :

مثل اللولب أو حبوب منع الحمل حيث تؤثر الهرمونات الموجودة في اقراص تحديد النسل الهرموني بشكل مباشر على عملية التبويض و الحيض بالذات عدد ايام الدورة و النزف الطمثي حيث يعتمد توقيت الدورة الشهرية على الوقت الذي تبدأين فيه بتناول الأقراص.

سابعاً :الجهد الزائد و الارهاق :

التعب الناتج من بذل مجهود بدني شاق و فوق الطاقة المحتملة و قد يكون بسبب ممارسة التمارين الرياضية القاسية

ثامناً : التوتر و الضغط النفسي :

حيث أن الدماغ مسؤول عن تنظيم و انتاج عديد الهرمونات و التي منها ما هو مسؤول عن تنظيم الدورة الشهرية و بزيادة الضغط على الدماغ فهذا يؤثر سلباُ على قدرة الدماغ للعمل بشكل طبيعي و الذي قد يؤدي لحدوث اضطراب الدورة الشهرية عند السيدات.

تاسعاً : مشاكل الوزن :

السمنة أو زيادة الوزن عن الوزن الصحي المطلوب او نقص الوزن الشديد او في حالات فقدان الوزن سريعاً و التي من احد اشكالها ممارسة ريجيم تخسيس الوزن او اتباع نظام غذائي شديد او اضطرابات الأكل و الغذاء.

عاشراً : تناول مضادات التخثر :

التي تساعد في منع حدوث الجلطات داخل الجسم او أدوية رفع سيولة الدم لدى النساء مثل الهيبارين او مميعات الدم الأخرى.

أحد عشر – بلوغ السيدة سن اليأس أو الاقتراب منه :

حيث يبدأ الجسم بتهيئة نفسه تدريجياً لمرحلة انقطاع الطمث التي يرافقها عدم انتظام الدورة الشهرية  و غالباً ما تبدأ هذه الظاهرة في سن الأربعينات لدى المرأة و تختلف من سيدة إلى اخرى.

كانت هذه أهم الاسباب المسؤولة عن حدوث اضطراب و عدم انتظام موعد الدورة الشهرية لدى السيدات.

فيما يلي طرق علاج تنظيم الدورة الشهرية.

علاج عدم انتظام الدورة الشهرية

عادة لا يوجد سبب للقلق حول تقدُّم أو تأخر الدورة الشهرية عن موعدها؛ حيث أن الدورة الشهرية تختلف من سيدة إلى آخرى. لكن في حالة تكرار النزيف الطمثي خلال الشهر اكثر من مرة في فترة 10 إلى 15 يوم ما بين كل دورة و اخرى او ملاحظة وجود نزيف دموي شديد خلال دورة الطمث يجب عليك مراجعة الطبيب لتشخيص سبب عدم انتظام الدورة الشهرية و مناقشة خيارات علاج تنظيم الدورة الشهرية و التي عادة ما تكون واحدة من ثلاثة :

  1. علاج هرموني: حيث يتم خلاله تناول أقراص منع الحمل، ودواء هرمون الاستروجين والبروجيسترون، لتنظيم الدورة الشهرية، بحيث يتم التحكم بموعد الدورة الشهرية من خلال هذه الأدوية الهرمونية و ينزل دم الحيض في أوقات معينة ومعروفة.
  2. علاج غير هرموني : مثل فيتامين سي، أو دافلون عبارة عن فيتامينات و معادن و مواد اخرى، أو كابرون و هو دواء مضاد للنزيف و يمنع حدوث الجلطات.
  3. أو حسب الحالة المرضية التي يتم تشخيصها من قبل الطبيب المختص.

في الختام نتمنى عليك مراجعة الروابط الهامة الموجودة أسفل الفيديو بالوصف و اذا كان لديك سيدتي أي استفسار اتركيه لنا في التعليقات .

المصادر :

استخدم مفاتيح (→ السابق & التالي ←) للتصفح

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى