أهم الأخبارمجتمع

متى تظهر أعراض الاصابة بمتحور أوميكرون – فيروس كورونا

استخدم مفاتيح (→ السابق & التالي ←) للتصفح

تشير الدراسات الطبية الحديثة إلى أن متحور أوميكرون قد لا يكون أقل خطورة من السلالات السابقة فحسب، بل فترة حضانته أقصر أيضاً. و المقصود بمصطلح ((الحضانة)) هي الفترة الزمنية بين إصابة شخص ما بالفيروس وبين بدء ظهور الأعراض عليه.

متى تظهر أعراض الاصابة بفيروس أوميكرون كورونا

عند الإصابة بالسلالات السابقة لفيروس كورونا، كانت الأعراض تظهر عادة في غضون 5 إلى 6 أيام بعد الإصابة -فترة ظهور الأعراض مع متحور دلتا بأربعة أيام- .

وبحسب دراسة أولية أميركية جرت في ديسمبر 2021 جرت على 6 حالات إصابة بأوميكرون، يبدو أن الأعراض تظهر على الشخص في غضون 2 – 3 أيام من الإصابة. مقارنة بحوالي 5 أيام مع السلالات الأخرى.

وقال فيسينتي سوريانو، خبير الأمراض المعدية في جامعة لاريوخا الدولية في إسبانيا، لبي بي سي: “بعد تعرض شخص ما لأوميكرون، يمكن للفيروس أن يتكاثر في غضون يوم واحد فقط”. وفي غضون يومين، يمكن الكشف عن الإصابة بالمرض.

متى يكون الشخص المصاب ب أوميكرون معدي للأخرين

يُعتقد أن الفيروس يمكن أن ينتقل قبل يوم إلى يومين من ظهور الأعراض وبعد يومين إلى ثلاثة أيام من ظهورها.

يقول سوريانو: “نعتقد أن الفيروس معدي فقط لمدة خمسة أيام. بمعنى آخر، القدرة على نقل العدوى إلى الآخرين تمتد من ثلاثة إلى خمسة أيام بعد أن تظهر نتيجة الاختبار إيجابية، والذي يظهر في اليوم الثاني من الإصابة”.

ويبدو أن متحور أوميكرون يظل في الجسم لمدة سبعة أيام تقريباً كما يقول.

متحور أوميكرون

ما هي المدة التي سأبقى فيها ناقلاً للعدوى إذا لم تظهر علي الأعراض؟

لا يعاني العديد من الأشخاص المصابين بكوفيد من أي أعراض طوال فترة إصابتهم.

يجب أن يتوقعوا أن تستمر العدوى لديهم لنفس الفترة التي يعاني منها الشخص المصاب الذي تظهر عليه الأعراض، كما يقول سوريانو.

وقال سوريانو لبي بي سي: “لا يزال الكثير غير معروف عن العدوى بدون أعراض. ولكن يبدو أن مدة الإصابة مماثلة لتلك التي يعاني منها الأشخاص الذين تظهر عليهم الأعراض”.

ويضيف: “تظهر الدراسات حول اصابة الأطفال بكوفيد- 19 دون أن تظهر عليهم أعراض عادة، أن مدة حملهم للفيروس هي نفسها لدى البالغين الذين تظهر عليهم الأعراض”.

هل يمكن لشخص مصاب وبدون أعراض أن ينقل العدوى للآخرين؟

أظهرت الدراسات أن الأشخاص المصابين بكوفيد بدون ظهور أعراض لديهم، لا يزالون قادرون على نقل الفيروس إلى الآخرين. كما أنهم أكثر قابلية في نقل العدوى للآخرين، لأنهم لا يعرفون أنهم مصابون وبالتالي لا يعزلون أنفسهم ولا يحتاطون لمنع انتشار الفيروس.

وحسب الأبحاث المنشورة في JAMA Network Open (مجلة الجمعية الطبية الأمريكية) أن حوالي واحد من أصل كل أربعة إصابات ناجمة عن العدوى من قبل أشخاص مصابين بالفيروس بدون أعراض.

ويُعتقد أن هذا يحدث مع متحور أوميكرون بنسب أعلى من السلالات السابقة.

وتوصي السلطات باستخدام كمامات الوجه، لا سيما في الأماكن المغلقة، للمساعدة في تقليل مخاطر نشر الأشخاص للفيروس دون قصد.

المصدر : bbc

استخدم مفاتيح (→ السابق & التالي ←) للتصفح

أ. محمد اللحام

كاتب أكاديمي و باحث ماجستير الطب المخبري منذ 2013 محاضر أكاديمي في عدة جامعات داخل قطاع غزة مهتم بالصحة العامة و المنتجات الطبيعية و الوضع السياسي للشرق الأوسط

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم اضافة منع الاعلانات

فضلا وليس امرا ايقاف حاجب الاعلانات حتى يتسنى لك تصفح الموقع